الأمراض

مرض الإيدز التعريف الكامل وجميع المعلومات وطرق العدوى

مرض الإيدز .. يجدر بالقول أن الفيروسات من شأنها أن تحدث الكثير من التأثيرات السلبية على صحة الفرد مجرد اقتحامها الجسم،
حيث يقوم الجهاز المناعي لدي الفرد بالدفاع عن الجسم بمهاجمة هذا الفيروس وتكوين الأجسام المضادة، إلا أن بعض الفيروسات تفوق قوة الجهاز المناعي وبهذا فان الفيروس يمكنه أن يتسبب في قصور لآليات الدفاع للجهاز المناعي وأهم تلك الفيروسات هو فيروس الإيدز.

ماهو مرض الإيدز

يعد مرض الإيدز واحدًا من الأمراض المناعية المزمنة الخطيرة التي تنتج عن دخول فيروس الإيدز جسم الشخص ومن ثم يقوم هذا الفيروس بضعف الوسائل المناعية للجسم، وبهذا يصبح الشخص المصاب بفيروس الإيدز أكثر عرضة للإصابة بأنواع عديدة من الفيروسات الآخري والميكروبات والبكتريا إضافة إلي السرطانات نتيجة عدم قدرة مناعة الفرد على المقاومة، ويجدر بالقول أن عدد المصابين بمرض الإيدز حول العالم مايقارب من تسعة وثلاثين مليون مصاب.

ماهي أعراض مرض الإيدز

تنقسم مراحل أعراض مرض الإيدز إلى عدة مراحل وذلك طبقًا لمرحلة توغل وإصابة الفيروس للخلايا :

المراحل المبكرة من دخول الفيروس

  • لاتظهر أعراض مرض الإيدز مباشرة على الفرد فور إصابته به، حيث من الممكن ظهور بعض أعراض الانفلونزا العادية ومن ثم تختفي تلك الأعراض خلال فترة تتراوح بين أسبوعين إلى أربعة اسابيع من بداية دخول فيروس الإيدز،كما يمكن أن تظهر بعض الأعراض مثل الأرتفاع الشديد في حرارة الفرد أو أصابه بالحمي، كذلك أصابة الغدد الليمفاوية بالإنتفاخ ومن ثم التعرض للصداع، وآلام في الحلق إضافة إلي ظهور طفح جلدي.
  • ويجدر بالقول أن فيروس الإيدز ينتقل من شخص لآخر حتى دون ظهور أي أعراض على الشخص الحامل للفيروس، كما أنه بمجرد دخول فيروس الإيدز الجسم يقوم بالكثير من الإنقسامات ليزيد أعداده بسرعة فائقة ومن ثم يدمر الخلاية الليمفاوية من النوع (T Lymphocyte CD-4) المسؤلة عن تنظيم وعمل جميع أنشطة الجهاز المناعي.
مرض الإيدز
مرض الإيدز

المراحل المتقدمة من الإصابة بالفيروس

  • في بعض الحالات قد لاتظهر أعراض مرض الإيدز حتى في المرحلة المتقدمة، إذ يستغل الفيروس تلك الفترة في التكاثر بصورة فائقة وانتشاره بصورة لايمكن تخيلها، وبقوم بالتدمير في الجهاز المناعي، وقد تظهر خلال تلك الفترة بعض الأعراض الموضحة لمرض الإيدز المزمن مثل انتفاخ ملحوظ في الغدد الليمفاوية وقد يظهر هذا الانتفاخ في بداية الأمر، إسهال، الحمي الشديدة، سعال، كما يصاب المريض بضيق تنفس.

المرحلة الأخيرة من الإصابة بفيروس الإيدز

  • بعد مرور عشرة سنوات منذ لحظة دخول الفيروس الجسم تصبح تلك المرحلة مرحلة التأكد من الإصابة بمرض الإيدز المزمن وفي تلك المرحلة يكون الفيروس قد احتل أعلى مراتب التمكن في تدمير المناعة، كما أن الجسم يكون قد فقد وسائله الدفاعية وأهم أعراض مرض الإيدز المزمن مايلي:

_ إفراز العرق بشكل مزعج ومفرط ليلًا.

_ تصل درجة الحرار أكثر من 38 درجة مئوية ومن ثم شعور الفرد بالرعشة والحمى.

_ كحة جافة والشعور بضيف التنفس وقد يحتاج المصاب في بعض الحالات إلى تنفس صناعي.

_ إسهال متكرر ومستمر وبالتالي يفقد المصاب كمية كبيرة من مياه الجسم.

_ الإصابة بآلام الرأس المزمنة.

_ قد يحدث للفرد المصاب إضطرابات في الرؤية.

أعراض مرض الإيدز لدي الأطفال

  • قد ينتقل مرض الإيدز إلى الأطفال من الأشخاص المصابة بالفيروس وتظهر عليهم الأعراض التالية :

_ إضطرابات في نمو الجسم.

_ التعرض لزيادة في وزن الجسم.

_ قد يتسبب في مشاكل أثناء سير الطفل.

_ تأخر نمو العقل.

مرض الإيدز
مرض الإيدز

ماهي أسباب وطرق حدوث مرض الإيدز ؟

  • الإتصال الجنسي : من أهم وأول الأسباب وقد تكون الأكثر شيوعًا في انتقال وانتشار مرض الإيدز، حيث يؤدي الإتصال الجنسي إلى انتقال الفيروس من أحد الشريكين إلى الشريك الآخر عن طريق الإفرازات المهبلية أو المني.
  • الإصابة بفيروس الإيدز من التعرض لدم ملوث بالفيروس : ينتج مرض الإيدز من انتقال الدم أو الصفائح أو البلازما الخاصة بشخص إلى شخص آخر؛ لهذا يلزم فحص دم الشخص المتبرع بشكل دقيق للتأكد من عدم إصابته بأي فيروسات.
  •  الحقن : تعد الإبر الغير معقمة جيدًا سببًا هامَا في نقل الفيروسات من شخص لآخر.
  • انتقال الفيروس من الأم للطفل : ينتقل فيروس الإيدز من آلام للطفل بسهولة سواء أثناء الحمل في الجنين أو أثناء الولادة واختلاط دم كلا منهما بالاخر كذلك أثناء الرضاعة، ويصل عدد الأطفال التي تصاب بمرض الأيدز من آلام ستمائة ألف طفل كل عام.

طرق ونصائح للوقاية من مرض الإيدز

  • حتى وقتنا الحالي لم تتمكن الأبحاث العلمية من التوصل للقاح أو علاج فعال لمرض الإيدز إلا أن المنظمات الصحية تنصح باتخاذ إجراءات الوقاية للأشخاص العاديين وكذلك يجب على الأشخاص المصابين بالفيروس اتباع التعليمات الطبية لعدم التعرض لأي تأثيرات سلبية على الصحة اضافة إلي ضرورة نشر الوعي لديهم ويجب اتباع سبل الوقاية التالية :

_ امتلاك الفرد الوعي الذاتي والتعرف على كيفية التعامل مع المرض وكذلك دور المنظمات الطبية نشر الوعي.

_ التأكد من سلامة الشريك الجنسي وعدم إصابته بأي فيروسات وخاصة فيروس ومرض الإيدز الذي ينتقل سريعًا عبر الإتصال الجنسي.

_ عند استخدام الألعاب الجنسية يلزم تغطيتها بعازل ذكرى جديد.

_ التأكد من تعقيم ونظافة غرق عمليات الولادة وكذلك تعقيم الطاقم الطبي والأدوات.

_ يجب على المصابين بفيروس الإيدز عدم التبرع تمامًا بالدم أو الأعضاء لأشخاص آخرين، وذلك لمنع إنتقال العدوى إليهم.

_ في حالة إصابة الأم بهذا الفيروس، يجب على الفور اخبار الطبيب ومتابعة كافة الأدوية والتعليمات التي يقرها الطبيب.

مرض الإيدز
مرض الإيدز

الفحوصات الطبية للتأكد من وجود مرض الإيدز

  • قياس المضاد المناعي(ُElisa)

لقد كان الفحص المتوفر من سنوات لإختيار وجود فيروس الإيدز وذلك عن طريق أخذ عينة من دم الشخص المشتبه به ومن ثم البحث عن وجود أضداد فيروس الإيدز، ففي حالك ظهور العينة ايجابية يعاد الفحص مرة آخرى، وفي حالة ثبوت إيجابيته في تلك المرة يلزم عمل فحص اللطخة الغربية.

  • اختبار Western plot 

يعد فخصًا مؤكدًا لوجود فيروس الإيدز في دم الشخص، كما يؤكد إيجابيته  على حمل الشخص للفيروس إلا أنه من الجدير بالذكر أن كلا الفحصين يحتاجان إلى مدة طويلة قد تصل إلى اسبوعين لظهور نتيجة الفحص.

  • فحوصات سريعة

_لقد تطورت الفحوصات في الوقت الحالي وأصبحت تظهر النتائج في غضون دقائق وتعتمد تلك الفحوصات على فحص اللعاب أو الدم والبحث عن وجود أضداد الفيروس، ويجدر بالقول أن عينة اللعاب تعطي نتيجة فورية ودقتها عالية الا أنه يلزم في حالة ثبوت إيجابية عينة اللعاب يلزم فحص عينة دم من الشخص أيضًا.

  • فحوصات بيتية

_ أتاحت منظمة الغذاء والدواء العالمية FDA إمكانية عمل فحص مرض الأيدز في المنزل ويسمى هذا الفحص (Home Access HIV – 1 Test) وتعد شركة Home Access Health) المسؤلة عن تسويق هذا الفحص، وبالإضافة إلى ذلك فإن هذا الفحص يعطي نتائج دقيقة مماثلة تمامًا لنتائج الفحص في المعامل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق